Tuesday, September 10, 2013

إنهم يذبحون الأشجار 31: 106 شارع النزهة

هذه الحالة متكررة كثيرا ويمارسها الكثير من أصحاب المحلات

هذه هي الشجرة 



(الصورة بعد التقليم مع العلم بأنها كانت أكبر بكثير)
هناك شركة فتحت أبوابها في الدور الأرضي من الفيلا، وبالطبع لا يحب أصحاب الشركات الأشجار لأنها تغطي على لافتاتهم، فكانت المرحلة الأولى هي التقليم.

المرحلة الثانية هي تحويل الشجرة إلى جذع أجرد كالذي يظهر في الصورة التالية، ثم صب الجاز في جذورها حتى لا تنبت مرة أخرى




وأخيرا وبعد فترة تأتي المرحلة الثالثة، وهي اقتلاعها من جذورها، أما وقد ماتت بالفعل منذ فترة فلن يفتقدها أحد..



Post a Comment